واشنطن تعترف: خلافات جذرية في ختام محادثات فيينا بشأن النووي الإيراني

Gamal
اخبار سياسية
واشنطن تعترف: خلافات جذرية في ختام محادثات فيينا بشأن النووي الإيراني
الملف النووي الإيراني

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية على لسان أحد مسؤوليها الذي طلب عدم كشف هويته، أن الانقسامات حول قضايا أساسية بين إيران والدول الست الكبرى مازالت قائمة وذلك في نهاية الجولة السادسة من محادثات فيينا التي تستهدف إحياء الاتفاق الذي تم ابرامه في سنة 2015 بشأن الملف النووي بطهران.

ووفقا لما ذكرته شبكة “سكاي نيوز”، فإن المسؤول الأمريكي كشف أن بلاده تعد أن التوصل إلى اتفاق في المحادثات لا يزال واردا، بالرغم من إيران شهدت انتخاب المحافظ المتشدد إبراهيم رئيسي رئيسا للبلاد في الانتخابات الأخيرة، وهو ما يزيد من صعوبة المواقف.

وأكد المسؤول الأمريكي الذي رفض ذكر اسمه، أن هناك خلافات جذرية بين إيران والدول الكبرى الست في المفاوضات الجارية لم يتم التوصل لحلها، كما أن الجانبين متضادين بشان قضايا محورية مثل الخطوات التي يجب على طهران أن تتخذها لكي تعود إلى الالتزام الكامل باتفاق 2015 الذي لم يعد ساريا أمريكيا بسبب انسحاب الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب منه فور انتخابه رئيسا للبلاد قبل 4 أعوام.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *